Ahmed_Alsheikh

التحليل الفني والاساسي لزوج #USDCHF من 30/01 الى 01/02 ل2019

بيع
FX:USDCHF   دولار أمريكي / فرنك سويسري
السلام عليكم
اخواني الكرام اقدم لكم التحليل الفني والاساسي ,واهم اوقات التداول واهم البيانات الاقتصادية لزوج #USDCHF
من الاربعاء 30 يناير /كانون الثاني إلى الجمعة 1 فبراير/شباط 2019



ملاحظة مهمه:
اي تحليل او رأي او اي مادة قائمة على الابحاث واردة في هذا موقع يتم توفيرها فقط لاغراض تعليمية وتزويدكم بلمعلومات
وليس الهدف منها تقديم توصية او دعوة للبيع او الشراء تحت اي ظرف من الظروف،يتوجب عليك دائما الحصول على مشورة مستقلة في حال شعورك بالتردد بمدى ملائمتك للمضاربة في اي سوق وعدم قدرتك على تحمل المخاطرة المرتبطة بها

التحليل الفني:


1-الزوج في مناطق مقاومة متمثلة بمستويات الميوري ماث
2-مؤشرات التذبذب الاستوكاستك و RSI تشير الى وصول الزوج الى ذروة الشراء
3-فرص البيع الاخرى عند مستويات مقاومة تقع بين1.0000-1.0400وهذه مستويات مستويات مقاومة قوية جدا متمثة بمستويات 78.6-88.0 فيبوناتشي والميوري ماث
بلتزامن مع النقطة C من نموذج الفراشة
4-هنا الثبات اسفل المستويات61.8 -78.6 فيبوناتشي فرص البيع اقوى والاهداف الاولية على الرسم البياني
5-المناطق التي تم تحديدها ليس عباره عن اوامر معلقة بل مناطق ممكن ان يصل لها السعر ومن ثم يرتد مع ظهور بوادر البيع او للشراء على سبيل المثال تشبعات او تذبذبات او برايس اكشن والخ...
6-الستوب والهدف تم وضعهم وفق مستويات دعم ومقاومة
هنا افضل البيع اكثر من شراء مع ستوب اعلى المقاومة الموجود امامكم
ويفضل ان يكون الخروج من الصفقه وفق نسبة مخاطره على حسابك لا تتعدى ال5%
التحليل الاساسي :

ساهمت العوامل التقنية في انخفاض العملة الأمريكية،حيث
جاء ذلك بعد كلمة لرئيس الفدرالي الامريكي جيروم باول ومن المتوقع على نطاق واسع أن يترك البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed معدلات الفائدة دون تغيير وفق ما مذكور في الجدول ادناه، وبالتالي سوف ينصب التركيز الرئيسي على التوجهات المستقبلية، وخاصة بعد تقرير وول ستريت جورنال الأسبوع الماضي الذي أشار إلى أن صانعي السياسة يفكرون في إنهاء خطة تخفيض الميزانية العمومية في وقت مبكر أكثر مما كان متوقعًا من قبل. سوف يعقب هذا الإعلان مؤتمر صحفي موجز، حيث سوف تلعب تعليقات رئيس البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed جيروم باول دورًا هامًا في توفير بعض الزخم الملموس. بالإضافة إلى ذلك، سوف ينصب تركيز المشاركين في السوق على استئناف المحادثات التجارية بين الولايات المتحدة والصين، والتي قد تستمر في التسبب في بعض التقلبات في الأسواق المالية العالمية.