Bayanaat

ثيران الفضة تتسابق مع الذهب…فمن يتفوق؟

OANDA:XAGUSD   دولار أمريكي / معدن الفضة
‎33‎ مشاهدة
4
33 1
ارتفعت أسعار الفضة بشكل حاد في منتصف تعاملات يوم أمس الأربعاء، لتصل إلى أعلى مستوى في 13 شهرًا عند 17.22 دولار.

يقف المستثمرون في جميع أنحاء العالم على حافة الهاوية في منتصف الأسبوع، حيث حققت عائدات السندات الحكومية العالمية غوصًا كبيرًا. لا يزال الطلب على الملاذ الآمن يعزز أداء كل من الذهب والفضة.

تراجع العائد على سندات الخزانة الأمريكية الرئيسية إلى 1.61% يوم أمس الاربعاء، حيث شهدت السندات الحكومية في أوروبا انخفاضًا حادًا في عوائدها، خاصة السندات الألمانية (الملاذ الآمن)، والتي سجل عائدها أدنى مستوى قياسي له يوم الأربعاء 07 أغسطس. قارن بعض مراقبي السوق المخضرمين التحركات الكبيرة اليوم في عوائد السندات بحركة أسعار السندات التي شوهدت خلال الأزمة المالية لعام 2008.

تراجع سوق الأسهم الأمريكية لتوسيع الانخفاضات الحادة الأخيرة، وسجلت أسعار النفط أيضا هبوطا قويا وتحاول اليوم الخميس التعافي قليلا

يتم إلقاء اللوم على الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين في اضطرابات السوق التي نتابعها منذ نهاية الأسبوع الماضي.

يبدو أن تداعيات الحرب التجارية، إلى جانب النمو الهزيل بالفعل في العديد من الاقتصادات الكبرى في العالم، قد أشعلت “سباقًا نحو الأسفل” للحصول على عائدات السندات الحكومية العالمية.

يعتقد المستثمرون في السندات أن البنوك المركزية ستواصل تخفيف سياساتها النقدية من خلال خفض أسعار الفائدة أكثر، بما في ذلك البنوك المركزية التي دفعت بالفعل أسعار الفائدة إلى المنطقة السلبية. خفضت البنوك المركزية في نيوزيلندا والهند وتايلاند أسعار الفائدة يوم الأربعاء، وكانت خطوة مفاجئة للأسواق خاصة بالنسبة لبنك نيوزيلندا المركزي.

الرهانات الآن تجتمع على أن المجلس الاحتياطي الفيدرالي سوف يخفض سعر الفائدة قريبًا مرة أخرى (اجتماع سبتمبر القادم).

حدد البنك المركزي الصيني يوم الأربعاء 07 أغسطس سعر صرف عملته، اليوان مقابل الدولار الأمريكي عند 6.9996.

هذا هو أدنى إصلاح حدده البنك المركزي في 11 عامًا، لكنه لا يزال أقل بقليل من المستوى 7 الذي تعتبره الولايات المتحدة مشكلة ظاهريًا. سيستمر السوق العالمي في مراقبة سعر الصرف هذا عن كثب، حيث أن الصين متهمة بالفعل باستخدام عملتها كسلاح تجاري. صنفت الولايات المتحدة الصين كمتلاعب بالعملة في وقت سابق من هذا الأسبوع، حسب ما قاله ترامب.

من الناحية الفنية، نلاحظ من خلال الرسم البياني الأسبوعي أن أسعار الفضة قد وصلت يوم الأربعاء إلى ما فوق مستوى 17 دولار، أي أعلى سعر لها في أكثر من عام.

كنا ذكرنا في تحليلنا نهاية الشهر الماضي لأسعار الفضة، أن أي عمليات جني أرباح أي هبوط للفضة سوف تتيح فرصة للشراء طالما أننا لم نشاهد إغلاق يومي أدنى من 16.08 دولار، وهو ما تابعناه فعلا حيث تراجعت أسعار الفضة يومي 1 و 2 أغسطس في نهاية الأسبوع الماضي، ولكنها حافظت على إغلاق يومي فوق مستوى 16.08 دولار وحققت مكاسب هامة منذ بداية هذا الأسبوع.

مستوى الدعم على المدى القصير عند 16.64 دولار، كسره بإغلاق يومي قد يضغط على الفضة حتى مستوى 16.08 دولار.

نتوقع أن تتراجع أسعار الفضة قليلا نتيجة عمليات جني أرباح وقد تتيح مستويات الدعم المذكورة فرصة للشراء والمضاربة القصيرة، مع الأخذ بعين الاعتبار أن الترند العام يبقى صاعدا طالما تحافظ أسعار الفضة على إغلاق يومي فوق مستوى الدعم الرئيسي 16.08 دولار.

أي اختراق لمستوى المقاومة 17.20 دولار خاصة بإغلاق يومي سيعزز المكاسب حتى 17.47 دولار. موقع بيانات.نت
تقرير وافي وممتاز :100:
رد
الصفحة الرئيسية منصة الأسهم منصًة العملات منصّة العملات الرقمية جدول الأعمال الاقتصادي كيف نعمل مميزات الرسم البياني أسعار العضوية قوانين الموقع المشرفون حلول المواقع الإلكترونية والوسطاء الأدوات حلول الرسوم البيانية احصل على المساعدة طلب الخصائص المدوّنة والأخبار الأسئلة الأكثر شيوعًا معرفة تويتر
الملف الشخصي إعدادات الصفحة الشخصية الحساب وإعداد الفواتير عملات TradingView تذاكر الدعم الخاصة بي احصل على المساعدة أفكاري المنشورة المتابعين تتابع رسالة خاصة المحادثة تسجيل الخروج