tradersup
شراء

زوج اليورو مقابل الدولار EUR/USD لايزال فى أنهيار ومتى الشراء؟

FX:EURUSD   يورو / دولار أمريكى
أستمرار الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين ستظل عامل ضغط قوى على اداء أقتصاد منطقة اليورو وبالتالى أستمرار تراجع اليورو وفى ظل أشتعال تلك الحرب حاليا سيعلن الاقتصاد الامريكى عن أرقام الناتج المحلى الاجمالى فى وقت لاحق اليوم وسيكون للاعلان رد فعل قوى على أداء زوج اليورو مقابل الدولار EUR/USD والمستقر حول 1.1130 بالقرب من أدنى مستوياته منذ عامين. الدولار الامريكى لايزال الاقوى ومتانة الاقتصاد الامريكى لاتزال تدعم ثقة المستهلك الامريكى. وزاد الضغط على اليورو بعد النظرة التشاؤمية من نتائج انتخابات الاتحاد الاوروبى والتى حصلت فيها الاحزاب المناهضة للاتحاد الاوروبى على مقاعد بأكثر مما كان متوقعا.

نتائج البيانات الاقتصادية الواردة لاتزال تؤكد مدى معاناة اقتصاد منطقة اليورو بقيادة ألمانيا من أستمرار الحروب التجارية العالمية. ومحضر الاجتماع الاخير لبنك الاحتياطى الفيدرالى الامريكى أظهر رغبة بعض أعضاء البنك فى رفع الفائدة الامريكية وهو ما دعم مكاسب أكثر للدولار الامريكى وساهم فى أستمرار الضغوط الهبوطية للزوج.

الثبات الهبوطى يدعم تساؤل المستثمرين عن الموعد الانسب للشراء: وهذا سيتوقف على عودة الثقة فى اليورو وعودة التفاؤل بقرب حل النزاع التجارى الامريكى – الصينى والذى يزيد من الضغوط على أقتصاد منطقة اليورو الذى يعتمد على التصنيع والصادرات. المؤشرات الفنية لاتزال تؤكد على مناطق ذروة البيع وأن الزوج على أتم الاستعداد للتصحيح لاعلى.

زادت مكاسب الدولار الامريكى مع تزايد أقبال المستثمرين عليه كملآذ أمن بعد تنفيذ ترامب لتهديده الاخير بفرض المزيد من التعريفات الجمركية على المنتجات الصينية بما قيمته 200 مليار. وردت الصين بفرض تعريفات جمركية على ما قيمته 60 مليار دولار من الواردات الامريكية. اليورو لم يستفيد من ارتفاع معدلات التضخم فى منطقة اليورو فعوامل أرتفاعه لاتزال مؤقتة. والدولار حصل على زخم أقوى مع أيجابية أرقام الوظائف الامريكية بأضافة وظائف جديدة بأكثر من التوقعات وتراجع لمعدل البطالة الى أدنى مستوى منذ 49 عاما .

أبقى مجلس بنك الاحتياطي الفيدرالي على سعر الفائدة بدون تغيير كما كان متوقعا، وأشار إلى أنه من غير المرجح أن يرفع أو يخفض أسعار الفائدة في الأشهر المقبلة وسط علامات على تجدد الصحة الاقتصادية وفى نفس الوقت التضخم لايزال منخفضا بشكل غير عادي.

ويبدو كما ذكرنا من قبل ونؤكد الان بأن تباين الوضع الاقتصادى والسياسة النقدية لما بين الولايات المتحدة ومنطقة اليورو ستظل عاملا مؤثرا بقوة على اى فرص للزوج فى التصحيح لاعلى.

فنيا: كنا توقعنا وأوصينا فى التحليلات السابقة لفترة طويلة ببيع الزوج من كل مستوى صاعد. تأكد الان الاتجاه الهبوطى لزوج اليورو دولار EUR/USD وحاليا تعد أقرب مستويات الدعم للزوج 1.1110 و 1.1050 و 1.0975 على التوالى. وعلى الجانب الصعودى سلبية الاقتصاد فى منطقة اليورو بقيادة المانيا أضعف فرصة التصحيح لاعلى. وأقرب مستويات المقاومة حاليا للزوج 1.1220 و 1.1300 و 1.1380 على التوالى.

على صعيد البيانات الاقتصادية: الزوج سيراقب البيانات الامريكية الناتج المحلى الاجمالى ومطالبات العاطلين عن العمل ومبيعات المنازل المعلقة والميزان التجارى للسلع ومخزونات النفط.

التعليقات

الصفحة الرئيسية منصة الأسهم منصًة العملات منصّة العملات الرقمية جدول الأعمال الاقتصادي كيف تعمل مميزات الرسم البياني أسعار العضوية إحالة صديق قوانين الموقع مركز المساعدة حلول المواقع الإلكترونية والوسطاء الأدوات حلول الرسوم البيانية مكتبة الرسوم البيانية صغيرة الحجم المدوّنة والأخبار تويتر
ملف التعريف إعدادات الصفحة الشخصية الحساب وإعداد الفواتير الأصدقاء المُحالون العملات الافتراضية تذاكر الدعم الخاصة بي مركز المساعدة التحاليل المنشورة المتابعين تُتابع رسالة خاصة المحادثة تسجيل الخروج