MohammedQais

الذهب عالق مابين المطرقة والسندان !

TVC:GOLD   الذهب (دولار أمريكي/أونصة)

التحليل الفني:

بعد النجاح الذي حققة الذهب بالوصول الى مستوى 1930 كما حددتة في التحليل السابق تراجع الزخم الصاعد وعاود الذهب التداول ادنى نقطة المحور عند سعر 1875 ودخل في قناة عرضية محصورة تكمن مابين 1875 -1827 وطوال ما ان الاسعار تستمر بالتداول ضمن القناة العرضية سوف يظل الذهب في حيرة ولن يحدد مسار صريح الا بكسر او اختراق احد اطراف القناة العرضية ولن يتمكن الذهب بالعودة الى المسار الصاعد الا باختراق مستوى سعر 1875 والثبات اعلاة فحينها سوف يعلن الذهب بدء رحلة استعادة بريقة مجددا واستهداف 1930-2000 على المدى المتوسط .
بينما اذا تم كسر مستوى سعر 1827 سوف يتعرض الذهب لمزيد من الضغط السلبي الذي قد يهوي بالاسعار الى مستويات 1720-1725 على المدى المتوسط وحتى اللحظة ومن نظرة فنية لايزال الذهب يسير في مسار عرضي محصور ويعتبر عالق مابين المطرقة والسندان حتى يتم كسر او اختراق احد مفتاحي الاتجاة وهما 1875-1827 والموضح امامكم في الرسم البياني المرفق .



التحليل الأساسي:

سوف أوضح لكم اخواني الاعزاء توقعات الذهب وفقا للتحليل الاقتصادي (الأساسي).
لقد لاحظنا الاسبوع السابق تعرض الذهب لعمليات بيع كبيرة جدا أدت الى انخفاظ اسعار الذهب وذلك بسبب قوة الدولار وبسبب ارتفاع عؤائد سندات الـ 10 سنوات التي تصدرها الحكومة الأمريكية، إلى الأعلى بنسبة 4٪ يوم الجمعة و بـ 19٪ على مدار الأسبوع، وهي أكبر نسبة أسبوعية منذ الأسبوع المنتهي في 7 أغسطس، عندما أدى ارتفاع مماثل في السندات إلى القضاء على حركة الذهب الصاعدة فوق مستوى الـ 2,000 دولارسابقا .
ولكن بشكل عام الذهب لايزال لدية احتمالية كبيرة في الصعود وذلك لعدة اسباب اهمها
ان الرئيس القادم جو بايدن المح الى إلى أن أول عمل له بعد استلام سلطاته سيكون إصدار شيكات تحفيز بقيمة 2,000 دولار لكل أمريكي تضرر من وباء كورونا.
كما قال بايدن أيضاً إنه يخطط لإقرار ما لا يقل عن حزمتي تحفيز شاملتين يمكن أن تضيف كل منهما تريليونات إلى الديون الفيدرالية الأمريكية، والتي تُقدّر على أنها قد وصلت إلى نحو 3.8 مليار دولار خلال عام 2020 مما قد يؤدي الى بدء زياة الطلب والاقبال على ملك الملاذات الامنة الذهب من اجل التحوط من التضخم الذي قد ينشا نتيجة ضخ السيولة النقدية ولاننسى أسعار الفائدة المنخفضة للدولار الأمريكي ضمن سياسة التعافي الذي ينتهجها الاحتياطي الفيدرالي والذي قد تسبب بزيادة الاقبال على الذهب في ظل الاستثمارات عالية المخاطر في الوضع الاقتصادي المنهك في زمن جائحة الكورونا.
وايضا لانغفل تزايد تفشي حالات الاصابة بفيروس كورونا المتحور ذو السلالة الجديدة الذي ظهر في المملكة المتحدة وبدأ بالانتشار والتفشي في بقية الدول ويقال بحسب الدراسات أنه ذو انتشار أسرع من سابقه بخمس أضعاف مما ادى إلى فرض قيود جديدة في الدول وحدوث اغلاقات في حركة الطيران،
وما يجب ألا نغفل عن ذكره أخيرا اقتراب موعد تسليم السلطة في الولايات المتحدة الأمريكية والذي قد يبدأ الرئيس ترامب في ممارسة لعبته الدرامية المعتادة بخصوص مغادرته من البيت الأبيض وهناك بعض المخاوف من ردة الفعل والذي قد يتحوط المستثمرين جرائها بالإقبال على الذهب كملك للملاذات الامنة.
وبشكل عام ومن نظرة اساسية لازال يعتبر الذهب هو الملاذ الآمن الوحيد على مر الزمن وبالذات في ظل هذه الظروف الاقتصادية الصعبة الذي على إثرها اهتزت اقوى اقتصادات العالم ولازالت تعاني حتى اللحظة.

التعليقات

بالتوفيق
رد
MohammedQais ForecastCity_Arabic
@ForecastCity_Arabic, شكرا جزيلا
+1 رد
الصفحة الرئيسية منصة الأسهم منصًة العملات منصّة العملات الرقمية جدول الأعمال الاقتصادي كيف تعمل مميزات الرسم البياني أسعار العضوية إحالة صديق قوانين الموقع مركز المساعدة حلول المواقع الإلكترونية والوسطاء الأدوات حلول الرسوم البيانية مكتبة الرسوم البيانية صغيرة الحجم المدوّنة والأخبار تويتر
ملف التعريف إعدادات الصفحة الشخصية الحساب وإعداد الفواتير الأصدقاء المُحالون العملات الافتراضية تذاكر الدعم الخاصة بي مركز المساعدة التحاليل المنشورة المتابعين تُتابع رسالة خاصة المحادثة تسجيل الخروج