Elhadi_Bouazizi

الذهب يخرج من القفص

بيع
FX:XAUUSD   الذهب / دولار أمريكي
‎140‎ مشاهدة
1

شهدت الأسواق العالمية موجة كبيرة من العزوف عن المخاطرة مع استمرار تسارع معدلات الاصابة وكذلك الوفيات بفيروس كورونا في أوروبا والولايات المتحدة لأمريكية.

تراجعت العقود الآجلة لمؤشرات الأسهم بشدة صباح الأربعاء، تحت الضغط حيث أدى استمرار ارتفاع حالات COVID-19 في الولايات المتحدة وأوروبا إلى زيادة مخاوف المستثمرين بشأن التعافي الاقتصادي.

كما تراجع الذهب، وعملات السلع فيما ارتفع مؤشر الدولار الأمريكي الين الياباني مقابل أغلب العملات الرئيسية.

تعرضت ا الأسواق هذا الأسبوع لضغوط بعد أن أعلنت ألمانيا وفرنسا فرض مزيدًا من القيود على النشاط التجاري في محاولة لاحتواء الارتفاع في حالات COVID-19، وشهدت الولايات المتحدة ارتفاعا قويا في عدد الحالات الجديدة التي سجلت أرقامًا قياسية.

وارتفع عدد الحالات الجديدة في الولايات المتحدة يوميًا إلى أكثر من 70 ألف حالة يوم الثلاثاء بعد أن سجل رقمًا قياسيًا فوق 80 ألفًا في نهاية الأسبوع الماضي.

ذكرت صحيفة نيويورك تايمز أن الولايات المتحدة قد أبلغت عن رقم قياسي بلغ 500000 حالة خلال الأسبوع الماضي، في حين أن متوسط الحالات الجديدة المؤكدة لمدة سبعة أيام بلغ 69967 حالة يوم الاثنين، وفقًا لتحليل وول ستريت جورنال للبيانات من جامعة جونز هوبكنز.

وقال محللون إن التوتر قبل الانتخابات الرئاسية في الثالث من نوفمبر تشرين الثاني أي أقل من أسبوع، ساهمت أيضًا في التقلبات التي تشهدها السوق.

المنافس الديمقراطي جو بايدن حافظ على تقدمه على الرئيس دونالد ترامب في استطلاعات الرأي، لكن السباق احتد مع تقلص الفارق بينهما. ويرى المحللون إن نتيجة الانتخابات غير الواضحة أو المتنازع عليها ستكون أسوأ سيناريو.

هذا يعني أن حالة عدم اليقين السياسي في أكبر اقتصاد في العالم سوف تتفاقم، وسط أكبر أزمة صحية واقتصادية تشهدها البلاد من قرن من الزمان.

كل هذا سيكون في صالح الدولار الأمريكي بالدرجة الأولى وأصول الملاذ الأمن.

في حين أن الذهب والمعادن الثمينة سوف تكون في فئة الخاسرين، على الأقل حتى يتم الاتفاق على خطة التحفيز المالي المنتظرة بشدة.

التحليل الفني للذهب:

يبدو أن الّذهب قد تحرر أخيرا من نطاقات التداول الضيقة التي كان محصورا فيها، تراجع بحدة بأكثر وتراجع بحدة بأكثر من 1,46% وقت كتابة هذا التحليل.

السعر هبد بعيدا عن خط الاتجاه الصاعد من القاع المتشكل في ابريل الماضي، وهو الآن يتداول عند 1880 بع أن اختبر مستوى الدعم 1875.

من المحتمل أن نشهد بعض التصحيح نحو المستوى 1890 قبل استكمال الهبوط.

كسر مستوى الدعم 1874,56 والإغلاق تحته شرط لمزيد من الهبوط نحو مستوى الدعم 1850.

من الواضح أن السعر اليوم يتجه نحو الهبوط، والسبب الرئيسي كما قلنا هو ارتفاع حالات كورونا، الشيء الوحيد حاليا الذي يمكن أن يغير في مزاج المستثمرين هو خبر إيجابي حول خطة التحفيز المالي.

غير ذلك، في رأيي اقتناص فرص البيع من المستويات الفنية المحددة يكون الخيار الافضل على المدى القصير.

التعليقات

الصفحة الرئيسية منصة الأسهم منصًة العملات منصّة العملات الرقمية جدول الأعمال الاقتصادي كيف تعمل مميزات الرسم البياني أسعار العضوية إحالة صديق قوانين الموقع مركز المساعدة حلول المواقع الإلكترونية والوسطاء الأدوات حلول الرسوم البيانية مكتبة الرسوم البيانية صغيرة الحجم المدوّنة والأخبار تويتر
ملف التعريف إعدادات الصفحة الشخصية الحساب وإعداد الفواتير الأصدقاء المُحالون العملات الافتراضية تذاكر الدعم الخاصة بي مركز المساعدة التحاليل المنشورة المتابعين تُتابع رسالة خاصة المحادثة تسجيل الخروج